كتب الأموات في مصر القديمة

كانت كُتب الموت في مصر القديمة عبارة عن نصوص جنائزية تم استخدامها لما يُقارب الـ1500 عام. أخذَت تلك النصوص صيغة تعويذات (دينية وسحرية) ورسوم منقوشة على لفائف ورق البردي، يتم دفنها في مقابر مع الموتى.

آمن المصريون القدامى بأن هذه التعويذات تُزَوّدُ أرواح الموتى بالمعرفة والقوة اللتان تحتاجهما تلك الأرواح لعبور العالم السفلي الغادر بأمان، وللفوز بالحياة الآخرة.

خَطَّ هذه الكتب خطاطين ذوي مهارة عالية وفنانين، وغالباً ما يتطلب الأمر أكثر من خطاط وفنان لإنهاء نص واحد، وعادة ما يكون بالهيروغليفية المتصلة (رموز مصورة) أو بالنصوص الهيراطيقية ( نوع من الهيروغليفية يستخدمه الكهنة) باللونين الأحمر والأسود على لفائف ورق البردي. كما تصفُ الرسومُ الرحلةَ عبر العالم السفليّ مع نصوص قصيرة ترافق التعويذات.

تم تجهيز أول كتاب للموتى للنخبة فقطة من المصريين القدامى، ثمّ تغير ذلك مع ظهور عصر المملكة الجديدة (1570 – 1069 ق.م) فأصبحت الكتب متوفرة لأفراد المجتمع، وظهرت أكثر النسخ تفصيلاً في هذه الفترة.

يتم تقسيم كتب الموتى إلى فصول ينظمها الخطاطون بحسب طلب الراعي، حيث يختار الأخير عدد من الصلوات من بين 192 صلاة متوفرة، ويقوم الخطاطون بدمجها، وتكون هذه الصلوات أفضل ما يعكس الحياة التي عاشها الراعي. كما أنه لا يوجد أي كتابان متشابهان رغم أن الأغلب يطلب التعويذة 125 والتي تعلّمُ التعويذةُ فيها روحَ الميّت كيفية مخاطبة أوسيريس آلهة الحياة الآخرة بعد الحكم الناجح على حياتهم الدنيوية.

التي عاشها الراعي. كما أنه لا يوجد أي كتابان متشابهان رغم أن الأغلب يطلب التعويذة 125 والتي تعلّمُ التعويذةُ فيها روحَ الميّت كيفية مخاطبة أوسيريس آلهة الحياة الآخرة بعد الحكم الناجح على حياتهم الدنيوية.

توفر تلك التعاليم التصويرية لأرواح الموتى تَبَصُّراً مهماً لمعتقدات المصريين القدامى عن الحياة بعد الموت ولمحة محيرة في حضارة عريقة اندثرت.

ومن الجدير بالذكر، بأنَّ أول من استخدم مصطلح “كتاب الموتى” أخصائي علم المصريات البروسي كارل ريتشارد ليبسيوس (1810-1884).


لفافة لنستانبتيشرو يبلغ طولها 37 متر وتُعتبر أطول مثال معروف لكتب الموتى. في بدايات القرن الـ20 تم قصُّها إلى 96 قصاصة لتسيهل دراستها وتخزينها وعرضها وهي محفوظة الآن بين طبقات زجاجية لحمايتها.


تظهر صورة نستانبتيشرو مرتان في هذا الرسم باللون الأسود، تنحني على ركبتها مرةً أمام 3 حراس، ومرة أما ثور وعصفور وصقر. تُرافق الرسم تعويذة مكتوبة بنص هيراطيقي وملونة بالأحمر والأسود. يحتوي على عدد هائل من النصوص الدينية والسحرية بعضها لم يُرى في أي كتاب آخر. يُشيرُ ذلك إلى أن النصوص أُضيفت بطلب من نستانبتيشرو.

‎التعليقات‫:‬ 1 On كتب الأموات في مصر القديمة

  • I cling on to listening to the newscast talk about receiving free online grant applications so I have been looking around for the best site to get one. Could you tell me please, where could i get some?

‎التعليقات مغلقة